رسالة رئيس مجلس أمناء أكاديمية أدنوك الفنية

تعد أكاديمية أدنوك الفنية إحدى أكاديميات التعليم والتدريب المهني الرائدة في قطاع النفط والغاز على الصعيدين المحلي والعالمي. تخصصت الأكاديمية منذ تأسيسها في عام 1978 في بناء وتطوير الكفاءات والقدرات الفنية الإماراتية، حيث قامت بتوفير التعليم والتدريب الفني لأكثر من 5000 فني ومشغل عمليات، لينضموا عقب تخرجهم إلى كوادر أدنوك وأداء الوظائف الأكثر حيوية في قطاع النفط والغاز ولعب دور مهم في مسيرة نمو وتطور أدنوك ودولة الإمارات.

وفي الوقت الذي تواصل فيه أدنوك جهودها لتحقيق رسالتها المتمثلة في تسخير موارد الطاقة لخدمة الوطن، فإننا نواصل أيضاً تطوير الجيل الجديد من الفنيين ومشغلي العمليات الموهوبين وصقل مهاراتهم. وتقوم أكاديمية أدنوك الفنية بإعداد وتزويد الكوادر الجديدة من الفنيين ومشغلي العمليات بالأدوات والتدريب العملي، من خلال مجموعة من المعلمين المؤهلين ذوي الخبرة العالية في هذا المجال، ووفقاً لأعلى معايير الصحة والسلامة وحماية البيئة.

وإنه لمن دواعي سروري أن أشارك المتدربين في هذه الرحلة. لذا، بالنيابة عن مجلس الأمناء، أدعو جميع المتدربين إلى الاستفادة القصوى من الفرص المتاحة لهم في الأكاديمية والسعي الدائم للتعلم ومواكبة أحدث التقنيات لضمان حياة مهنية سعيدة وناجحة في المستقبل.

د. سيف سلطان الناصري
رئيس دائرة الموارد البشرية للمجموعة
رئيس مجلس أمناء أكاديمية أدنوك الفنية